يتغيب النجمين ليونيل ميسي و رونالدو عن حفل أفضل لاعب بالعالم الذي تحتضنه لندن اليوم الاثنين.

والافت أن ميسي كان قد قبل الدعوة وأكد حضوره، ولكن لا أحد يعلم ما حصل الليلة الماضية حتى غيّر رأيه، وأخبر اليوم صباحا فريقه برشلونة أنه لن يذهب، متذرعا بأسباب شخصية دون الغوص في التفاصيل، وبدوره أبلغ البرسا الفيفا بقرار قائد الفريق.

وبغياب النجمين اللذين طبعا كرة القدم بصورتيهما منذ عقد من الزمن، سيفقد الحفل رونقه ولن تسلط الأضواء عليه كما كان حال العام الماضي بوجود الغريمين اللدودين.

يذكر أن "الساحر الأرجنتيني" ينافس على جائزة "بوشكاش" لأفضل هدف في 2018 ولمكان في التشكيلة المثالية (فيفا برو).

ويبدو ان الكرواتي لوكا مودريتش في طريقه لكسر الاحتكار، وانتزاع جائزة الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) لأفضل لاعب في العالم التي سيطر عليها رونالدو و ميسي لمدة 10 سنوات.