تنظم اللجنة الوطنية الأولمبية التونسية اليوم الاربعاء 17 أكتوبر 2018 احتفال بالذكرى الخمسين لتتويج العدّاء التونسي محمد القمودي بالميدالية الذهبية الأولمبية الأولى في تاريخ تونس الرياضي وذلك بالتعاون مع الجامعة التونسية لألعاب القوى، من خلال اعداد برنامج متنوع لتكريم القمودي اعترافا بمساهمته الكبرى في رفع الرّاية التونسيّة في أكبر تظاهرة رياضية في العالم.
ومحمد القمودي هو عداء تونسي من مواليد 11 فيفري 1938، وكان مختصا في المسافات الطويلة وحائز على أربع ميداليات أولمبية وأربعة ميداليات ذهبية في ألعاب البحر المتوسط 1963 و1967. وقد أحرز أول ميدالية له خلال أولمبياد طوكيو 1964 حيث فاز بفضية سباق 10000 متر.
في دورة أولمبياد مكسيكو 1968 حصل على الميدالية الذهبية في سباق 5000 متر وهي أول ميدالية ذهبية في تاريخ تونس. كما حصل في نفس الدورة على برونزية 10000 متر. وفي أولمبياد ميونيخ 1972 حصل على فضية سباق 5000 متر. كما فاز محمد القمودي بأربعة ميداليات ذهبية في ألعاب البحر الأبيض المتوسط، إثنتان منها في تونس 1963 في مسافات 5000متر و10000متر وإثنتان في دورة 1967 في نفس المسافات.
وفي ما يلي فيديو من الأرشيف لحصول القمودي على الميداليّة الذهبيّة في نهائي سباق 5000م في المكسيك 1968 لأول مرة في تاريخ الرياضة التونسية.