رغم خسارتها في الدور النهائي في دورة موسكو الدولية للتنس فإن أنس جابر تعتبر مفخرة التونسيين والعالم.
وقد واصلت أنس جابر مشوارها الرائع في دورة موسكو الدولية، إحدى دورات البرمير في كرة المضرب، وبلغت مباراتها النهائية بفوزها على اللاتفية أناستازيا سيفاستوفا المصنفة خامسة 3-6 و 6-3 و 3-6، وذلك يوم امس الجمعة 19 اكتوبر 2018، في ساعة و38 دقيقة في الدور نصف النهائي.
وهي المرة الأولى التي تبلغ فيها أنس جابر صاحبة الـ 24 عاما المباراة النهائية لإحدى دورات رابطة اللاعبات المحترفات في مسيرتها الاحترافية، كما أنها باتت أول تونسية تنال هذا الشرف.