قام وفد الاتحاد الأفريقي لكرة القدم والذي يزور الدوله حاليا اليوم الخميس بجولة ميدانية إلى استاد المدينة التعليمية احد ملاعب بطوله كاس العالم 2022 وتم الاطلاع على التقدم المحرز في المنشآت والخدمات الموجوده في الاستاد من جميع النواحي وأشاد أعضاء وفد " الكاف "، بالتقدم الملحوظ الذي تشهده أعمال البنية التحتية في قطر، وأعربوا عن إعجابهم الكبير بالانشاءات والتجهيزات التي تنتظر بطولة كأس العالم لكرة القدم قطر 2022 ، حيث أكدوا على أن استاد المدنية التعليمية يتميز بتصميم فريد وهو مبهر للغاية، ويمكن لأي فرد أن يلحظ التقدم المحرز الذي أحرزه هذا الاستاد حتى قبل أربعة أعوام من بدء البطولة الكروية في قطر ، وهو ما يدل على التقدم الكبير الذي تشهده ملاعب المونديال .

ومن جانب اخر قام الوفد الأفريقي بجولة ميدانية زار خلالها أكاديمية التفوق الرياضي أسباير ، ومستشفى الطب الرياضي اسبيتار ، حيث اشادو بالمنشآت الرياضيه في هذه الزيارة ، بما اطلع عليه الوفد من امكاناته هائلة تمتلكها قطر على الصعيد الرياضي بشكل عام وكرة القدم على وجه الخصوص ، وبما يؤكد على أن بطولة كأس العالم لكرة القدم القادمة في قطر ستكون حدثاً في غاية الأهمية ليس لقطر فحسب، وإنما للمنطقة بأسرها ، حيث ستُتيح البطولة أمام دولة قطر فرصة تعريف المجتمع الدولي بإمكانيات العالم العربي ومنطقه الشرق الأوسط ، وقدراته الهائلة ، وما يمكن أن يقدمه على أرض الواقع في سبيل دعم جهود تطوير كرة القدم . وأشاد الوفد بالدور الكبير الذي تلعبه أكاديمية أسباير - والتي تأسست في 2004 - على مستوى التدريب الرياضي والتعليم للطلاب الموهوبين رياضياً في قطر ، خصوصاً وهي تقدم هذه الفرصة في بيئة تعليمية ورياضية متميزة لتحضير أبطال الغد للتألق الرياضي عالمياً، لاسيما وأن أهدافها الرئيسة تهتم بالكثير من المجالات وعلى رأسها التعاون مع المؤسسات الرياضية والأكاديمية القطرية والعالمية ، كما أنها تدعم متطلبات كأس العالم 2022 بتطوير اللاعبين ، وكذلك إرساء مكانة الأكاديمية في المجتمع باعتبارها الوجهة التي تقصدها المواهب الرياضية ، والاهتمام بالتكنولوجيا والعلوم من أجل تقديم الأداء الرياضي والعلم والتعليم ، وغيرها الكثير من الأهداف التي تحقق الرؤى والطموحات وصولاً للريادة .

هذا وتأتي زيارة وفد الاتحاد الأفريقي لكرة القدم لاستاد المدينة التعليمية وكل من اسباير واسبيتار من ضمن فعاليات الزيارة الرسمية التي يقوم بها وفد الاتحاد الإفريقي لكرة لدولة قطر في الفترة من 22 إلى 26 أكتوبر الجاري ، والتي تأتي تفعيلاً لاتفاقية التعاون التي تم توقيعها بين الاتحادين القطري QFA والأفريقي لكرة القدم CAF في ماي 2015 بمقر الـCAF في العاصمة المصريه القاهره ، والتي تتضمن العديد من مجالات التعاون لتطوير كرة القدم بين المنظمتين ، وذلك في إطار العلاقات الثنائية المتميزة التي تربط الاتحاد القطري لكرة القدم بالاتحادات القارية المختلفة ، والتركيز على تبادل الخبرات والتجارب في مختلف المجالات مثل الإدارة والتدريب والطب الرياضي ، التحكيم ، كرة القدم للشباب والنساء ،وتطوير البنية التحتية والتسويق والإعلام.

كما اشاد أعضاء وفد الاتحاد الأفريقي لكرة القدم على بجاهزية قطر لاستضافة كأس العالم 2022 من خلال ما شاهدوه عن كثب وعلى أرض الواقع ، وهو ما يمنح دولة قطر فرصة عظيمة في تحفيزها على الابتكار، والتغيير الإيجابي، والتنمية المستدامة، من خلال ما يتم إنشاؤه من استادات وملاعب للتدريب، ومناطق للمشجّعين وأماكن عديدة للإقامة ، بالإضافة إلى تطوّرات كبيرة في البنية التحتية للطرق والسكك الحديدية ومطار حمد الدولي وغيرها من المرافق الحيوية .