أكد فوزي البنزرتي، المدرب السابق للترجي الرياضي التونسي أنّ المتابع للقاء برج العرب لا يمكنه إلا أن يشعر بالقهر والظلم حتى وإن كان من مشجعي فريق تونسي آخر.
واعتبر البنزرتي أنّ هذا الفريق في متناول نادي باب سويقة القادر على قلب الطاولة والظفر باللقب لتكون الفرحة فرحتين: الأولى بالزعامة الافريقية والثانية بالمائويّة.
كما اعتبر البنزرتي في حواره بضحفة الشروق في عددها الصادر اليوم 07 نوفمبر 2018، أن الحكم الجزائري مهدي عبيد شارف عبث بمباراة الذهاب وكان يتحرّك في اتجاه واحد وقد بان بالكاشف أن هذا الحكم كان يخطط لإهداء الفوز للفريق المصري وإنهاء "الفينال" منذ الذهاب.