سيلقي بعد قليل رئيس النادي الافريقي السابق سليم الرياحي كلمة على صفحته الرسمية على الفايسبوك، سيتحدث من خلالها عن وضعية فريق باب جديد المادية بعد الاتهامات الكبيرة التي وجهت لشخصه و المتمثلة في تعمده افلاس النادي و توريطه بسبب عدم كفائته و خبرته في التسيير الرياضي.

النادي الافريقي يعاني هذا الموسم على جميع الواجهات، و خاصة منها المادية و الرياضية.

الرياحي سيعلن حسب المعطيات المتوفرة لدينا عن رغبته في تقديم المساعدة المادية للنادي الافريقي من اجل خلاص ديونه التي اقرتها الفيفا مؤخرا ، سعيا لرفع العقوبة المتمثلة في حرمان النادي من الانتداب في المركاتو القادم، كما سيعلن ايضا عن الاسباب الحقيقية وراء تدهور امور النادي المادية و علاقته بذلك.

من جهتها طالبت جمعية قدماء النادي الافريقي كل من سليم الرياحي ورئيس الهيئة التسييرية السابق مروان حمودية و الرئيس الحالي عبد السلام اليونسي بتقديم التقرير المالي للفريق، و الجلوس على طاولة الحوار من اجل ايجاد الحلول الكفيلة لإنقاذ النادي من ازمته.