دموع صلاح في "أولد ترافورد" تثير الانتقادات

دموع صلاح في "أولد ترافورد" تثير الانتقادات
دموع صلاح في "أولد ترافورد" تثير الانتقادات
عندما طلب مدرب فريق ليفربول استبدال محمد صلاح في الدقيقة 79 من المباراة أمام مانشستر يونايتد في معقله، أظهرت اللقطات والصور أنه يحاول قدر الإمكان حبس دموعه، فتعرض لتعليقات فورية حادة من العديد من مشجعي الفريق.

وبحسب اللقطات، بدت عواطف محمد صلاح الحزينة ظاهرة أثناء مغادرته الملعب ودخول ديفوك اوريجي بدلا منه.

ووفقا لصحيفة "إكسبريس البريطانية"، فقد قال البعض على حساباتهم في موقع تويتر "يبدو أن صلاح يحبس دموعه".

 

ورد آخر "دموع صلاح معلقة في عينيه".

وكتب ثالث ساخرا "غضب صلاح في النهاية يظهر في دموعه".

وكتب رابع "عندما يتم استبدالك باللاعب أوريجي فاعلم أنك كنت سيئا".

وكتب آخر "لقد أدركت الآن أن صلاح ليس لاعبا عالميا متميزا".