كشف المندوب الجهوي للصحة بسوسة سامي الرقيق، اليوم الجمعة 28 فيفري 2020، أنّ السلطات الصحية قامت بعزل مواطن تونسي وصل أمس إلى ميناء حلق الوادي قادما من إيطاليا، في غرفة في مستشفى فرحات حشاد.

وبيّن الرقيق أن المعني بالأمر، توجه مباشرة إلى المستشفى الجامعي سهلول،  وذلك بعد ظهور بعض العوارض عليه كارتفاع درجة حرارته والسعال.

وأجرت المصالح الطبية بعض التحاليل للتثبت من إمكانية إصابته بفيروس كورونا، ووقع إيواؤه بغرفة معزولة بمستشفى فرحات حشاد إلى حين صدور نتائج التحاليل صباح يوم غد السبت على أقصى تقدير.