تعرضت حافلة من الحجم الكبير على ملك الإدارة الجهوية للنقل ببنزرت مخصصة للنقل الحضري والتلمذي، للحرق، وهي رابضة بالقرب من مقر معتمدية غار الملح فجر اليوم الاثنين 17 فيفري 2020، وفق ما افاد به الرئيس المدير العام للشركة صلاح بوزيان.

وذكر بوزيان أن الأبحاث الأولية تشير الى تعمد بعض المنحرفين الدخول ليلا للحافلة والعبث بها قبل اضرام النيران فيها، منددا بالواقعة خاصة وأنها اضرت بحافلة موجهة للصالح العام بالمنطقة والجهة ككل.

وقررت الإدارة العامة للشركة برفع شكوى للجهات الأمنية بمنطقة رأس الجبل.

وكان حارس المعتمدية حاول إخماد الحريق بواسطة أنابيب الإطفاء بإدارة المعتمدية حتى لا تتسرب ألسنة اللهب إلى باقي الحافلات الرابضة بالمكان وعددها 4، الى حين وصول المصالح الأمنية والحماية المدنية وأعوان الشركة التونسية للكهرباء والغاز.
   
وقد تعهدت المصالح الأمنية بغارالملح بفتح تحقيق للتعرف على الأسباب الحقيقية لاندلاع الحريق، وفق مصدر محلي مسؤول.