باشرت الفرقة الثانية بالإدارة الفرعية لمكافحة الاجرام للحرس الوطني ببنعروس البحث في قضية عدلية موضوعها التدليس وافتعال وثائق رسمية مدلسة، على اثر ورود معلومة خلال شهر نوفمبر 2019 صادرة عن فرقة الأبحاث العدلية للحرس الوطني بالمنستير مفادها حيازة شخص لجواز سفر يحتوي على تأشيرة مدلسة.

وقد تمكنت الإدارة الفرعية لمكافحة الاجرام معززة بدوريات تابعة للإدارة الفرعية لمكافحة المخدرات بإدارة الشؤون العدلية للحرس الوطني إثر نصب كمائن من الكشف عن شبكة تنشط في مجال تدليس تأشيرات السفر باتجاه أوروبا و الاطاحة بـ20 شخصا منهم 3 حاملين لجنسيات دول  افريقية بعد أن شمل البحث 25 مشتبها فيهم ينشطون صلبها.