ووجد علماء في أستراليا أن طائر الحدأة هو أكبر مسبب للحرائق في أستراليا منذ 6 أشهر تقريبا بحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية.ويتعمد الطائر نشر الحرائق عبر التقاطه النار المشتعلة في غصن صغير، ثم يطير به ليرميه في مكان آخر من البرية، صانعا بؤر مشتعلة في أماكن جديدة.وبهذه الطريقة ينتشر الحريق أكثر في كل مكان، في ظل قيام عشرات الطيور بفعل الشيء ذاته و أشار علماء جامعة سيدني أشاروا إلى أن كل ما ينبت على الأرض من أعشاب وأشجار، يعيق رؤية الحدأة، لهذا فهو يتبع هذا التكتيك لحل الأمر.ودرس علماء الجامعة الأسترالية هذه الظاهرة وقالوا إن الغاية مما يفعله الطائر، هو أن يقتات من الحيوانات التي تلقى حتفها.وانتشر مقطع فيديو للعشرات من طيور الحدأة يلتقط كل منها بمنقاره عشبة مشتعلة ويطير به ليلقيه في مكان آخر متسببا في إشعال حريق جديد.