برمجة ثرية كانت بانتظار رواد مهرجان بوهلال للسياحة والتراث الذي نُظم بقرية بوهلال بمعتمدية دقاش من ولاية توزر، تضمن عروضا موسيقية شبابية وعرضا لفرقة الطبول من اليابان وحفل شاي مغربي أمنته تعاونية ضيْ الهدى من المغرب، و تمّ أيضا إطلاق فوانيس ضخمة في الفضاء .

و قال مدير المهرجان الحبيب الزاوي، إن التظاهرة في دورتها التاسعة، نجحت في  استقطاب جمهور غفير، استمتع بشط الجريد وبالعروض المُقدّمة و بمعارض الفنون التشكيلية التي تهدف لتثمين هذا الموقع الفريد، بعد إدارجه ضمن لائحة التراث العالمي لليونسكو وتوظيفه في المسلك السياحي و الثقافي في الجهة.
و تم اليوم اختتام المهرجان في ساحة سيدي بوهلال، بعروض للفروسية والشعر الشعبي و الفلكلور و الفنون الشعبية من تونس و ليبيا ومصر و المغرب و مشاركة خاصة لفرقة الطبول اليابانية، التي جاءت خصّيصا لتقديم عرضها.