وتسبب هذا الحادث الذي وقع في 21 نوفمبر بـ"تحطيم جزئي لقوقعة أنثى سلحفاة من نوع ''تشيلونويدس نايغرا ''(السلاحف العملاقة)"، وفق ما ورد في بيان المتنزه الوطني في ''غالاباغوس''.وأضاف البيان أنّ هذه السلحفاة هي من الأنواع المحمية والمهدّدة بالانقراض، وتم تغريم السائق المذنب بحوالي 11 ألف دولار، حسب ما نشره موقع العربية.