وأضاف بو علاق ''من الجانب الإداري ثبت تقصير من إدارة الملهى أدى إلى جريمة قتل..قمنا على إثر ذلك بإتخاذ قرار غلق فوري للملهى''، مشيرا إلى أنّه تمّ الإنطلاق في إجراءات سحب رخصة بيع المشروبات الكحولية بالنسبة للمكان المذكور بعد أن ثبت أنّ الرخصة التي تمّ كراؤها وهي رخصة شخصية لا يمكن التفريط فيها بالبيع أو الكراء.