وتعود الحادثة إلى يوم الأحد الفارط حيث تعرض شخصان إلى الفتاة التي كانت مرفوقة بزميلتها، قرابة الساعة الثالثة فجرا إثر عودتهما من حفل بمنطقة الباطن من ولاية القيروان، وقاما بتحويل وجهتها في حين لاذت مرافقتها بالفرار.
وقد اقتادا الضحية إلى مكان مهجور وقاما باغتصابها وتصوير العملية بواسطة هاتف جوال، بحسب ما اكده مصدر أمني لمراسل الجوهرة أف ام.
وقد تم تحويل الضحية إلى مستشفى ابن الجزار ولا تزال الابحاث جارية من طرف وحدات الحرس الوطني.