ويحمل يوم الغضب  شعار "لا للاعتداء على المحاماة ، حق التفاع ضمانة أساسية للإستقلال القضاء".وأفاد مجلس هيئة المحامين مقاطعة وكيل الجمهورية بالمحكمة الابتدائية بتونس وتحميله كامل المسؤولية لما آلت إليه الأوضاع وتقديم شكايات ضده لدى المجلسالأعلى للقضاء ووزارة العدل، إضافة لإعلام المنظمات الدولية والإقليمية والمقرر الخاص لدى منظمة الأمم المتحدة المعني باستقلال القضاء والمحاماة ولجنة حقوق الإنسان بها بالاعتداءات على المحامين وانتهاك حق الدفاع.
وعبرت هيئة المحامين عن رفضها القطعي، دعوة المحامين من هيئة الدفاع عن الشهيدين شكري بلعيد ومحمد البراهميللحضور للتحقيق.
و أعربت هيئة المحامين عن تضامنها المطلق مع هيئة الدفاع عن الشهيدين شكري بلعيد ومحمد البراهمي واعتبرت المس من أعضائها هو إعتداء على المحاماة، معلنة دعمها لها وتبنيها لمطلب التسريع في كشف حقيقة الاغتيالات السياسية والجهاز السري.
وقرر مجلس الهيئة مواصلة البقاء في حالة إنعقاد دائم لإتخاذ جميع الوسائل النضالية اللازمة التي سيعلن عنها لاحقا بما في ذلك الدعوة لجلسة عامة خارقة للعادة حسب نص بيان تم إصدره مساء اليوم.