و لجأت الفتاة إلى هذا الشخص الذي كانت تعتقد أنه عراف مغربي لمساعدتها في حل مشاكلها قبل أن يراودها الشك بخصوصه لتتولى اعلام الوحدات الأمنية بالجهة.وساهمت الفتاة في نصب كمين له بعد أن أوهمته أنها ستسلمه الدفعة الثانية من المبلغ المطلوب وقد أذنت النيابة العمومية بسوسة بالإحتفاظ به من أجل التحيل  حسب ما أكده مصدر أمني للجوهرة "اف ام".