ولا تزال المجهودات متواصلة من قبل وحدات الحرس البحري والصيّادين للبحث عن المفقودين.