و واصل ان هذا الإضراب يأتي على خلفية التجاهل المتعمد لمطالب الأطباء من قبل وزارة الصحة مؤكدا خطورة الأمر الحكومي المنشور في أفريل و الذي يتضمن تهديدا للمستقبل المهني و العلمي لأطباء الخط الأول.
و أفاد الورغمي أن الأسباب الأخرى  تتمثل في رفض الزيادة الأخيرة التي يعتبرها الأطباء غير مقنعة وغير مستجيبة لمطالبهم  اضافة إلى طلبات أخرى منها المنح والترقيات وتصنيف مهنة الطب مهنة شاقة حسب تصريحه للجوهرة أف أم.