وقد قررت السلطات الايطالية فتح تحقيق في الغرض وتوجيه تهمة القتل غير العمد ل23 إطار طبي وشبه طبي في المستشفى الإيطالي المذكور.وأكد محامي الضحية  توجيه تهمتي القتل المزدوج للجنين والأم لكن المدعي العام في مدينة "انكونا" افترض تهمة القتل غير العمد .وسيتم اليوم الجمعةعرض جثتي الأم والجنين على الطب الشرعي  لتحديد المسؤوليات والتثبت من التهمة الجنائية التي طالت 23 اطارا بالمستشفى.وقد كلف القضاء الايطالي كل من الطبيب الشرعي انطونيو تومبولوني والاخصائي في طب وأمراض النساء سيلفانو سكاربوني بالحضور والاشراف على عملية تشريح الجثتين رفقة مستشارين يقع تعيينهم من قبل محامي زوج الهالكة لمعرفة الأسباب الحقيقية لوفاة الام وجنينها.