و اعترف الفاعل بما نُسب إليه، قائلا أنّ خلافا جدّ خلال اللّيلة الفاصلة بين 27 و28 أوت 2019 بين أحد أصدقائه وشخص من متساكني جهة العوينة ولاية تونس فتدخّل لمساندة صديقه وقام بالاعتداء على الشّاب المذكور وشقيقه بواسطة آلة حادّة (كان مسلّحا بـ "سكّين")، ممّا أسفر عن وفاة أحدهما وإصابة الآخر بجروح سطحيّة مختلفة، كما نفى المعني معرفته السّابقة بالهالك وشقيقه. 

كما تمكّنت منطقة الأمن الوطني بالبحيرة إيقاف شخص ثان (عمره 21 سنة) من أجل المشاركة في المعركة المذكورة. و بمراجعة النّيابة العموميّة، أذنت بالاحتفاظ بهما واتّخاذ الإجراءات القانونيّة في شأنها ومواصلة الأبحاث.