وطالبت الهيئة، في ذات البيان، البريديين باستئناف العمل بصفة عادية غدا الأربعاء وفتح مكاتب البريد وتقديم الخدمات لفائدة الحرفاء مشيرة الى ان قرارها ياتي "من منطلق الواعز الوطني ومرعاة لمصالح المواطنين". 


وحمّلت الهيئة، مسؤولية تعطل مصالح المواطنين بسبب الاضراب، الى وزارة الاشراف نظرا لما اعتبرته "عدم جديتها في التعاطي مع مطالب القطاع والتفاوض الجدي والمسؤول". 


كما نادت بعقد جلسة تفاوض مباشرة مع سلطة الاشراف برعاية المكتب التنفيذي بالاتحاد العام التونسي للشغل، محذرة من امكانية اللجوء مجددا الى مبدأ الاضراب في صورة تعثر المفاوضات المرتقبة بين الطرفين.