ولم تتحدد بعد أسباب الحريق أو مخلّفاته، وفق إفادة نفس المصدر لموزاييك أف أم .