أفادت وزارة النقل، الخميس، أن التحقيق في حادثة القطار بين تونس والمهدية الذي جدّ يوم 8 جويلية 2019، على مستوى مدينة القلعة الكبرى،أظهر أسبابه تعود الى الافراط في سرعة القطار المحددة في مكان الحادث ب30 كلم في الساعة (كلم/س)، في حين أنّ القطار كان يسير بسرعة 85 كلم/س، مخالفا بذلك النظام العام للسلامة.