أطلق  سراح الموقوفين الخمسة أصيلي  معتمدية ماجل بلعباس من ولاية القصرين  الذين تم ايقافهم إثر المناوشات التي جدت أمس بين عدد من المحتجين ووحدات الأمن الوطني، و"التي إستعملت فيها  الغاز المسيل للدموع والقوة ضدهم، بسبب مواصلتهم الإحتجاج"، وفق تصريح  لرئيس الإتحاد المحلي للفلاحة والصيد البحري بماجل بلعباس، محسن حاجي. 

كما خيّم الهدوء على المعتمدية  التي شهدت وقت الظهر حالة من الإحتقان عقب الإحتجاجات التي جدت صباحا على مستوى الطريق الوطنية رقم 15 الرابطة بين ولايتي القصرين وقفصة في منطقة صولة من قبل عدد من الفلاحين للمطالبة بصرف تعويضاتهم المالية لجبر الأضرار التي لحقت مزروعاتهم جراء فيضانات 18 أكتوبر 2018 .