بعد مجهودات طيلة 20 ساعة بذلها أعوان الحماية المدنية بمنوبة في إخماد حريق مصنع الملابس المستعملة "سوريتاكس" بطريق "حميم"    في المرناقية تم عشية اليوم التغلب على النيران والسنة اللهب والانتهاء من عملية الاطفاء المضنية.

   وقد قضى هذا الحريق الذي اندلع منذ مساء أمس السبت في مصنع "سوريتاكس" والذي يعد من أكبر مصانع توريد وتصدير الملابس المستعملة والأغطية مبدئيا على كافة محتويات مستودع يمتد على مساحة5000 متر مربّع حسب ما أفاد به نائبالمدير الجهوي للحماية المدنية بمنوبة حبيب الدريدي مراسلة (وات).

   وكانت الخسائر 40 حاوية ملابس مستعملة وشاحنة وثلاث مجرورات لنقل السلع و50 طاولة خشبية ومواد بلاستيكية والات ولوازم لف صناعية وانهار أيضا سقف   المستودع كلّيا بفعل النيران.

   وقال انه بتعزيز من الادارات الجهوية للحماية المدنية بتونس العاصمة وأريانة وبن عروس بأربع شاحنات إطفاء إضافة الى خمس شاحنات تابعة للادارة الجهوية  بمنوبة تواصلت التدخلات طيلة ليلة امس وحتى بعد ظهر اليوم وتمكنت فرق الحماية من محاصرة النيران وإنقاذ ثلاثة مصانع محاذية للمستودع إضافة إلى بقية فضاءات  المصنع المتضرر.

   وستباشر مصالح المدنية بمنوبة بحثا فنيا لتحديد أسباب الحريق التي لا تزال غير معلومة خاصة ان المستودع كانت أبوابه ونوافذه محكمة الغلق أثناء نشوب الحريق وقد  تم التدخّل برافعة لهدم جزء من جدرانه.