و أشار فيليب أنكار أن هناك  نحو 800 مليون شخص يعانون من الجوع في إفريقيا وأمريكا اللاتينية ومناطق من آسيا مشيرا إلى تسجيل المنظمة في تقرير سنة 2019 تواجد  نحو 500 ألف تونسي غير قادرين على توفير الأكل الذي يسد جوعهم بالكامل واصفا هذا العدد بالقليل ولكن لا يمكن الاستهانة ويجب إيجاد الحلول لهم لتفادي تفاقم هذا العدد وتقليص  تبذير المواد الغذائية التي تذهب هباء ولا ينتفع بها من هم في حاجة للغذاء.