صرحت الهيئة الوطنية للوقاية من التعذيب وغيره من ضروب المعاملة اوالعقوبة القاسية او اللانسانية او المهينة، ان رئيس منطقة الامن الوطني بسيدي حسين، بالنيابة (ولاية تونس) منع فريق الهيئة من التحدث الى احد المحتجزين وقام طلب منه مغادرة مقر المنطقة.ووصفت الهيئة في بيان لها  الى الرأي العام ابعاد هذا المحتجز عن انظار الفريق الذي قام بزيارة فجئية الى منطقة الامن المذكورة بـ "السابقة الخطيرة "وحذرت من أي ردات فعل اواعمال انتقامية ضد هذا المحتجز او غيره من المحرومين من حريتهم.

.