تم اليوم  تأجيل تطبيق زيادة قدرها 4 يورو من رسوم الإقامة المطبقة على المسافرين الدوليين المغادرين من مطاري النفيضة الحمامات والحبيب بورقيبة بالمنستير إلى 1 نوفمبر 2019 عوضا عن 1 أوت 2019، حرصا على ضمان نجاح الموسم السياحي ودعم مشغلي قطاعي السياحة والنقل وذلك بإتفاق بين كل من  روني الطرابلسي وزير السياحة والصناعات التقليدية و هشام بن أحمد وزير النقل.

ويأتي هذا القرار السياسي في إطار الأهمية التي توليها الحكومة التونسية لتطوير قطاع السياحة مع توقع موسم سياحي استثنائي هذه السنة، والحرص على توفير أفضل ظروف الراحة والإقامة لكافة السياح خاصة فيما يتعلق بالسلامة وجودة الخدمات، مع ضمان تدعيم البنية الأساسية بمطاري النفيضة والحمامات والحبيب بورقيبة بالمنستير، وفقا لبرنامج إعادة تأهيل قطاع النقل.