كشف رئيس مكتب البنك الأوروبي لاعادة الاعمار والتنمية بتونس، انطوان صالي دو شو، ان اتفاقية مشروع تعويض الابار العميقة جدا بالجنوب التونسي (ولايات قبلي وتوزر وقابس وقفصة) سيتم توقيعها على هامش المنتدى الاقليمي للاستثمار الذي سينظمه البنك في تونس يوم 17 سبتمبر 2019.
وأضاف خلال لقاء جمعه امس الجمعة بوزير الفلاحة والموارد المائية والصيد البحري، سمير الطيب، ان دراسة الجدوى الاقتصادية والاجتماعية للمشروع والتي اعدها البنك (الجهة الممولة)، ابرزت ان الكلفة الاولية ستكون في حدود 600 ألف يورو. 
ويتمثل المشروع في تعويض الآبار وتهيئتها وتحسين نجاعة الري لحوالي 56 بئرا، وفق معطيات نشرتها وزارة الفلاحة والموارد المائية والصيد البحري على موقعها الالكتروني الرسمي.
واقترحت الدراسة، التي انطلقت منذ نوفمبر 2017، تعديلات على المقترح الأصلي للوزارة والقاضي بتأهيل 74 بئر للاقتصار على 56 بئرا فقط.