• نفذ الاتحاد الجهوى للشغل بباجة اليوم الاثنين مسيرة من مقر الاتحاد بمدينة باجة الى مقر الادارة الجهوية لمراقبة المصاريف العمومية بمشاركة عدد من مكونات المجتمع المدنى بالجهة وذلك للمطالبة برحيل مراقب المصاريف العمومية.

  • وقد اعتبر عبد الحميد الشريف الكاتب العام للاتحاد الجهوى للشغل بباجة فى تصريح ل"وات" "ان مراقب المصاريف العمومية بباجة عطل التنمية وان الملفات متراكمة ولم يقع حل اي اشكال" مبينا ان اداء مراقب المصاريف العمومية عطل ابسط ضرورات المرفق العام من ذلك تعطل مصعد المستشفي الجهوى بباجة لاكثر من سنة مما تسبب في تفاقم معاناة المرضى اضافة الى تعطيل اقتناء ازياء العملة بعدة ادارات ومنها ادارة الغابات والى تعطل خلاص مقاولين صغار .

  • كما تسبب اداء مراقب المصاريف العمومية وفق نفس المصدر في تعطيل ابسط مستلزمات الادارات واعتمادات الاكل بالسجون ومنح الاساتذة والمعلمين النواب قائلا " ان اهالي باجة يرفضون مراقب المصاريف الذى تمت نقلته من القصرين رفضا لضعف ادائه وممارساته". 
    وقال حافظ الربعي عضو مكتب الاتحاد الجهوى للشغل "ان مراقب المصاريف لم يعد له مكان بالجهة وانه سيتم التصعيد بعد شهر رمضان اذا تم الابقاء عليه" .