قدمت التلفزة التونسية اعتذارها لمشاهديها على خلفية بث حصة دينية مساء اليوم على القناة الوطنية الثانية تحمل نفس اسم حصة تم بثها منذ سنوات.

و اكدت  التلفزة التونسية ان هذا الخطأ البشري الغير مقصود اثناء سحب الشريط من خزينة الأشرطة .


و اضافت التلفزة التونسية انها سارعت  حال بث الحصة بالقيام بالإجراءات الإدارية لتحميل من تسبب في هذا التهاون الذي مس من مشاعر التونسيين والذي لا تقبله المؤسسة باي حال من الأحوال .