أعلنت الجامعة العامة للسكك الحديدية التابعة للاتحاد العام التونسي للشغل في بيان توضيحي للرأي العام مساء الثلاثاء، عن الدخول بداية من منتصف هذه الليلة في اضراب بيومين.


وأفاد الكاتب العام للجامعة العربي اليعقوبي في تصريح ل(وات) أن هذا الاضراب الذي سيشمل كافة خطوط الشبكة الحديدية (البعيدة والاحواز)، يأتي على خلفية عدم فتح الخط رقم 13 الرابط بين صفاقس وقفصة وتوزر والمغلق منذ سنة 2012 
ولفت الى أن اغلاق هذا الخط الذي يمثل شريان الشركة ويوفر 42 بالمائة من مداخيلها، وفق تعبيره، تسبب في ضياع أكثر من 6867 يوم عمل وكبد الشركة الوطنية للسكك الحديدية خسائر هامة تجاوزت 470 مليون دينار خلال سنة 2017 
وأوضح ان قرار الاضراب جاء بعد فشل جلسة صلحية أمس الاثنين مع وزارة النقل، التي اتهمها بعدم الجدية ومحاولة استهداف الشركة، معبرا عن استغرابه من غياب الارادة السياسية وعدم تولي أجهزة الدولة فض الاعتصامات "المفتعلة من طرف بارونات نقل فسفاط عبر الشاحنات" رغم صدور قرار يصنف مناطق انتاج الفسفاط مناطق عسكرية.