انتظم مساء أمس الخميس بمقر ولاية المنستير موكب رسمي للاحتفال الجهوي بالذكرى الثالثة والستين لعيد قوّات الأمن الداخلي التي تنتظم هذه السنة تحت شعار" قوّات الأمن الداخلي: عيون ساهرة لحماية الوطن" وتولى خلاله والي المنستير أكرم السبري تقليد شارات الترقية في الرتب لحوالي 42 من الإطارات الأمنية من مختلف الأسلاك الأمنية من شرطة وسجون وإصلاح وحرس وطني وحماية مدنية بولاية المنستير.


وتميز الموكب بتنظيم حفل على شرف الأمنيين وأسرهم وأسر شهداء المؤسسة الأمنية بولاية المنستير. 


وأكد والي المنستير أهمية االجهود التي تبذلها المؤسسة الأمنية من وحدات أمنية وحماية مدنية وسجون وإصلاح وحرس وطني وكلّ الأسلاك من مختلف الرتب في السهر على أمن الوطن وسلامته وفي التصدي لمخاطر الإرهاب والتطرّف ومقاومة الجريمة وحفظ الأمن العام ومعاضدة العمل التنموي، مؤكدا دورها البارز في مساندة المسار الديمقراطي في تونس.