قرر رئيس الدائرة الجناحية بالمحكمة الابتدائية ببنزرت، تأخير النظر في القضية إلى يوم 11 جوان المقبل، وذلك استجابة للسان الدفاع، فضلا عن الافراج المؤقت عن أصحاب وسواق التاكسي الـ14 الذين تم إيقافهم، أمس الاثنين، على خلفية الوقفة الاحتجاجية التي كان دعا إليها الاتحاد التونسي للتاكسي الفردي، وفق ما أكده مساعد وكيل الجمهورية ببنزرت، ل(وات) .


وكان المحتجون قد عمدوا، يوم أمس الاثنين، إلى غلق الطرقات ما أدى إلى تعطيل الحركة والسير بكامل الجهة، ولاسيما منها مدخلي الجسر المتحرك من ضفتي بنزرت وجرزونة.
وأوضح ذات المصدر أن أصحاب وسواق التاكسي الـ14، وجهت لهم تهم "الانضمام لجمع من شأنه الاخلال بالراحة العامة كان القصد منها الارباك والتعرض لتنفيذ القانون وخرق الاجراءات المتخذة في حالة الطوارئ والاعتداء على مدنية الجولان بالطرقات"، الى جانب تهمة "هضم جانب موظف أثناء القيام بعمله"، على حد قوله.