دشّن وزير أملاك الدولة والشؤون العقارية الجمعة 12 أفريل 2019 المقر الجديد للإدارة الجهوية لأملاك الدولة والشؤون العقارية بتونس بحضور المدير الجهوي السيد فتحي البوصايري وعدد من اطارات الوزارة. وأشاد الوزير خلال الزيارة بأهمية هذه المؤسسة وضرورة إعطائها المكانة التي تستحقها من حيث الإمكانيات البشرية والمادية والتكوين اعتبارا لدورها الهام في الدّفاع عن مصالح الدّولة من ناحية وحل الملفات المتعلقة بالمواطنين من ناحية أخرى.

كما ثمّن الماكني المجهودات المبذولة من طرف الكفاءات التي تزخر بها هذه الادارة داعيا إياهم لمواصلة هذا المسار من أجل إنجاح الرّهانات التي تنتظرهم ولعل أبرزها اعتماد المنظومة الرقمية التي من شأنها أن تسهّل الخدمات وتحل مختلف الملفات الآجال.

وأكد الوزير على أهمية هذا المكسب الجديد الذي سيساهم في مزيد تقليص الضغط على الإدارة الجهوية في تونس باعتبار خصوصية ولاية تونس وحجم الملفات المطروحة على مختلف مكاتب الادارة. واطلع الماكني خلال الزيارة على سير العمل بمختلف المصالح والصعوبات التي تعترضها في أداء مهامها و العمل على توفير الظروف المناسبة لحسن إدارة ملفات الدولة والمواطنين على الوجه الأفضل.