وقد غطّت الثلوج المرتفعات الواقعة بين معتمديتي الطويرف وساقية سيدي يوسف مما تسبب في بداية تعطّل حركة المرور بين المدينتين، فيما انخفضت درجات الحرارة بصفة ملحوظة بكامل ربوع ولاية الكاف.

وتأتي هذه الثلوج بعد أيام من الامطار الغزيرة التي تهاطلت على الجهة وأحدثت أضرارا بالمزارع التي غمرتها المياه، إلى جانب تساقط البرد في بعض المناطق وتسببه في أضرار متفاوتة بمزارع الحبوب.