و وفق ما نقلته جوهرة "أف أم" عن الناطق باسم المحكمة الإبتدائية بسوسة محمد حلمي الميساوي، فإن فرقة الأبحاث العدلية التابعة للحرس الوطني بسوسة قد توجهت إلى منطقة السويس، على خلفية شكاية تقدّمت بها عمادة الأطباء بسوسة، ليتمّ العثور على شخص ينتحل صفة طبيب أسنان في محل خُصّص للغرض، حيث كان يقوم بعملية تركيب طواقم الأسنان.

كما تم حجز كرسي صدأ كان يستخدمه منتحل صفة طبيب الأسنان، و طواقم أسنان و أدوية إضافة إلى حجز مبلغ مالي تجاوزت قيمته 3 آلاف دينار، واحتفظت الوحدات الأمنية به إلى حين عرضه على القضاء.