مثّل توفير حاجيات سكان ولاية قابس من مياه الشرب، خلال الصائفة القادمة، محور اهتمام جلسة عمل، انعقدت اليوم الجمعة، بمقرّ الولاية، بإشراف والي الجهة، منجي ثامر، وبحضور مختلف الأطراف المعنيّة.


وقدّرت مصالح إقليم خلال الصائفة القادمة خلال الصائفة القادمة الشّركة الوطنيّة لاستغلال وتوزيع المياه، أن يصل العجز الجملي من مياه الشّرب باعتبار حاجيات محطة التحلية بقابس، بـ200 لترا في الثانية، وهو نقص تعمل هذه المصالح على تغطيته، بانجاز جملة من المشاريع المبرمجة والمموّلة والمتمثلة في حفريّات بكل من مناطق "وذرف" و"الحامّة" و"الديسة 2" و"المطوية 2" و"قصر الشريف" و"بلخير" و"كتانة" و"مطماطة الجديدة".


ويتمّ العمل كذلك، على تحسين مردودية شبكة توزيع المياه والعدادات بقابس المدينة وقابس الجنوبية، بتجديد حوالي 15 كلم من القنوات و500 توصيلة متقادمة وتغيير 12 ألف عداد معطب، ما سيساعد على توفير موارد إضافيّة من مياه الشرب في حدود 50 لترا في الثانية.


من جهتها، قامت دائرة الهندسة الريفيّة بالمندوبيّة الجهويّة للتنمية الفلاحية، بإعداد مخطّط أعمال لتأمين التزوّد بالماء الصالح للشّرب بالمناطق الريفيّة خلال صائفة 2019 ، وتم في إطار هذا المخطط إنجاز العديد من المشاريع الجديدة، من بينها تزويد منطقة "بني رشيد" بدخيلة توجان بمياه الشرب، وذلك لفائدة 175 ساكنا، باعتمادات فاقت 408 ألف دينار.


وانتفع كذلك، 250 ساكنا بمنطقتي "الحميلة" و"واريفن"، بمياه الشرب بكلفة تناهز 150 ألف دينار، إلى جانب العمل على تهذيب مشروع "الادباش"، الذي سيشمل 716 ساكنا بقيمة 248 الف دينار، وعلى تفعيل 05 منظومات لماء الشرب، لتدخل حيّز الاستغلال خلال الصائفة القادمة، ولفائدة 5215 ساكنا .