ينطلق يوم الإثنين القادم، التمرين العسكري المشترك "أسد إفريقيا 19"، ويتواصل إلى غاية يوم 4 أفريل القادم، بمشاركة تشكيلات عسكرية تونسية وأمريكية وملاحظين من الجانب البريطاني، وفق ما جاء في بلاغ صادر اليوم الجمعة عن وزارة الدفاع الوطني.


وأفادت الوزارة، بأن التمرين يهدف الى إثراء معارف أفراد التشكيلات العسكرية ومهاراتهم في القتال، واكتساب الخبرة والرفع من جاهزيتهم وأهبتهم من حيث التخطيط للعمليات، والإخلاء الصحي خلال العمليات العسكرية.


وبينت أنه سبقت هذا التمرين مرحلة تمهيدية بالمغرب، امتدت من 25 فيفري الفارط إلى 15 مارس الجاري، وحضرها من تونس 8 عسكريين، مشيرة الى أنه ينتظم بالتوازي مع التمرين المذكور تمرين مماثل في المغرب بمشاركة ضباط ملاحظين من تونس.