اعلنت وزارة الدفاع اليوم الثلاثاء في بلاغ لها عن اصابة عسكري بالرصاص بالمنطقة الحدودية العازلة بجهة مشهد صالح بقطاع الذهيبة من ولاية تطاوين،

وتعود تفاصيل الحادثة الى رصد تشكيلة عسكرية بواسطة منظومة المراقبة الالكترونية لسيارتين قادمتين من ليبيا، دخلتا التراب التونسي وتوقفتا بين رسم الحد والساتر الترابي. 

واضاف البلاغ ان التشكيلة العسكرية قامت بالاقتراب من السيارات التي كانت تحمل علب كرتونية، و تبين انها مليئة بحبوب لمنع الحمل وسجائر وواقي هواتف جوالة.

وقام عندها عسكري بإطلاق عيارات نارية تحذيرية في الهواء مما تسبب في اصابته، بكسر على مستوى إصبع رجله بطلق ناري من سلاحه.