على خلفية اقتحام عادل العلمي لمقر شمس اف ام، قررت النيابة العمومية التدخل و فتح تحقيق لمعرفة ملابسات الحادثة، وقد تم 

تكليف منطقة الأمن الوطني بالبحيرة بالقيام بالأبحاث اللازمة للكشف عن ملابسات الحادثة وتتبع كل من تورط فيها.

وكان العلمي قد اقتحم مقر إذاعة شمس أف أم وتسلل عنوة بعد الاعتداء على الحارس الخارجي، إلى استوديوهات الإذاعة مُحدثا حالة من الفوضى والصراخ، مكفرا الصحفيين والعاملين فيها ومهددا إياهم بالقتل حسب ما ورد في موقع اذاعة شمس اف ام.