مكنت وزارة التربية لأوّل مرّة، تلميذا من أطفال القمر، يدرس بالسنة السادسة بالمدرسة الابتدائية ابن خلدون بخنيس من ولاية المنستير، من اجراء الامتحان بمنزله باعتباره لا يستطيع التعرض إلى أشعة الشمس، خاصة وان فترة الامتحانات تزامنت مع ارتفاع درجات الحرارة.