لقى شاب من ولاية تطاوين فجر اليوم الاثنين 23 جويلية 2018 حتفه  بعد ان التهمته النار داخل سيارته  التي كانت محملة بكمية كبيرة من المحروقات المهربة بمنطقة واد دكوك من ولاية تطاوين.

فيما تم نقل صديقه الى المستشفى الجهوي بالمنطقة بعد اصابتها بحروقة متفاوتة الخطورة.