أكّد وزير الفلاحة سمير الطيب أنّه سيتم توريد 10 مليون لتر من الحليب من فرنسا وبلجيكا كإجراء احتياطي لتعديل السوق.

وقال الطيب، خلال ندوة صحفية اليوم 21 سبتمبر 2018، إنّ تهريب الأبقار من الأسباب الرئيسية لـتراجع الإنتاج الوطني من الحليب.

وتعمل الوزارة على تكثيف المراقبة والترفيع في منحة نقل الأعلاف وتخصيص موارد بقيمة 10 مليون دينار لدعم برنامج الصحة بهدف زيادة نسبة الانتاج من الحليب.