قال ناجي جلول ،المدير العام لمعهد الدراسات الاستراتيجية إن تونس تعاني من مشكلة سيادة اقتصادية وإنها اختارت أن تعمل بالتعاون مع صندوق النقد الدولي ولكن هذا لا يعني أن تصبح تونس دولة صندوق النقد الدولي. 
وأضاف في تصريح إذاعي لجوهرة أف أم اليوم الأربعاء 26 سبتمبر 2018، أن مساعدات صندوق النقد لتونس لا تعطيه الحق لفرض شروطه عليها وأن تونس هي من يجب أن تفرض شروطها مؤكدا أن المشروع البورقيبي وفكر الدولة الوطنية التونسية قام على مسألة السيادة الوطنية و على مفهوم الدولة الوطنية الإجتماعية على حد قوله.