قال معتمد تستور، محمد الهادي الزعايري، في تصريح خاص لموقع قناة التاسعة، أنه يعمل على توفير منازل جديدة لخمس عائلات معوزة في الجهة إحداها تضم 8 أفراد في عائلة واحدة كانوا يقطنون في كوخ.
وأكدّ الزعايري أن الأوضاع الاجتماعية لعدد من العائلات في تستور تحت خط الفقر بكثير إذ يقطنون أكواخا دون ماء أو كهرباء أو حتى مراحيض، وهو ما دفعه لجمع مساعدات من تونسيين في داخل تونس وخارجها، من فاعلي الخير، كي يؤمنوا بعضا من الضروريات للمحتاجين، معتبرا أنه نجح في إعادة الثقة بين المواطنين والمسؤولين مما دفع المواطنين لتحميله مسؤولية كبرى تتطلب عملا متواصلا.
وأشار المعتمد إلى أنّه قد قدم 600 إعانة مدرسية للتلاميذ في العودة المدرسية، كما وزع حوالي 40 خروف بمناسبة عيد الأضحى.
الزعايري، الذي كان معتمد المنيهلة سابقا، قال إنه بصدد مساعدة عائلة معوزة تتكون من ستة أفراد بعد أن تدخل سابقا لخضوع ابنته لعملية جراحية و سيقوم، كعادته، بنشر فيديو يوثق حصول العائلة على بيتها الجديد في الأيام القليلة القادمة... وأضاف نحن لا نستعرض هذا من قبيل الاستعراض ولكن لندفع بالمجتمع المدني في المضي قدما في الإلتفاف حول تستور كي نكون صفا لصف للإرتقاء بمدينتنا وبلادنا..
وأشار الزعايري إلى أن الظروف القاهرة لم تمنع أبناء الجهة من التفوق فإحدى العائلات التي تم مساعدتها بتوفير سكن، تتفوق إحدى بناتها في الدراسة الجامعة بمعدل 18.90.
ورغم أن العائلات يعيشون أوضاعا صعبة إلا أنهم وحسب تصريح المعتمد، لا يستجدون العطف والمساعدة ويتمنعون كثيرا في قبول أي مساعدة.