أكد وزير الصحة عماد الحمامي اليوم الاثنين 1 أكتوبر 2018 وجود حالات مرضية يشتبه في إصابتها بمرض جنون البقر في تونس.
وقال الحمامي: "نعلن للرأي العام التونسي أننا بصدد متابعة بعض الشبهة في حالات لمرض جنون البقر"،مضيفا أن هذا الظرف يتزامن مع الانفلونزا الموسمية التي تتواصل الى مارس وتشهد ذروتها في ديسمبر ومارس، وذلك في تصريح لإذاعة جوهرة على هامش انعقاد مجلس جهوي طارئ للصحة بنابل للوقوف على الوضع الصحي بالجهة.