اثار  تصريح وزير التربية حاتم بن سالم امس الثلاثاء،جدلا كبيرا ، الذي قال خلاله انه استغرب في زيارة له لأحد المدارس بولاية سليانة ان المؤسسات التربية لازالت تعتمد الطرق التقليدية في التدريس، واكتشفت أنّ المدرسين يكتبون على السبورة بالطباشير.

و  سخر عدد كبير من التونسيين من هذا التصريح مستغربين ما صدر عن وزير التربية، لأن نسبة عالية جدا من المدارس التونسية لازالت تستعمل الطباشير الى يومنا هذا.

و كبقية التعليقات تداول ناشطون على وسائل التواصل الاجتماعي صورة ، لأحد السبورات كتب عليها " هنا نستعمل الطباشير خلسة " بولاية بنزرت.

كما دعا عدد اخر في تعليقاتهم وزير التربية الى زيارة المدارس و الاطلاع على الوضع العام الذي بات لا يحتمل.