كشفت الفرق المختصة في جرائم العنف ضد المرأة و الطفل التابعة لمنطقة الشرطة العدلية بباب سويقة، عن جريمة في حق أطفال داخل كتّاب بدار الجلد، بعد تقدّم عائلة بشكاية ضد المؤدّب.
وكانت قد تقدمت عائلة طفلة تبلغ من العمر أربع سنوات ببلاغ يفيد تعرض ابنتهم إلى العنف الشديد في مناطق مختلفة من جسدها من قبل المؤدب الذي انهال عليها ضربا بالعصا مما سبب لها أضرارا واضحة.
وقد داهمت الفرق الأمنية المكان ووجدت 45 أطفالا في وضعية نفسية حرجة، نتيجة للعنف المعنوي المسلط عليهم من قبل المؤدب الذي يمارس التعنيف كعقوبات، وجدوا أداة التعنيف التي يعاقب بها الأطفال المتمثلة في عصا غليظة الحجم، نقلا عن صحيفة اخر خر اونلاين.